يوليو 3, 2022
كتاب وأراء مقتطفات تيليسكوب

القوى المتصارعة في بلادنا ودق طبول الحرب

وكالة تليسكوب الاخبارية – بقلم الكاتب خالد الخريشا / عمان

منطقة الشرق الاوسط وخاصة المنطقه العربيه كانت محور صراعات على مر العصور لما تتميز به من موقع استراتيجي يربط القارات الثلاث ببعضها فهي منطقه تقع بين اوروبا واسيا وافريقيا في موقع اسميه ( مثلث برمودا العربي ) .

هذا الموقع الاستراتيجي اضافة لما تحويه المنطقه من ثروات ومناخ معتدل  ، ادى لتعرضه  قديمآ لغزوات وحروب داميه من قبل الاوروبيون كفرنسا وبريطانيا والرومان وغيرهم من الغزاة الطامعين .

اما حديثا فمن المتوقع في وقت قريب ان تثار حرب تستهدف فيها  ايران بالدرجة الاولى بضربة وقائيه تجعلها تتقوقع داخل اراضيها لوقت طويل ، والايرانيون يعلمون ذلك ولكن لا خيار لهم الا المقاومه والصمود .

لن تقوم دول التحالف باحتلال ايران عسكريا فذلك امر مستحيل بل سيتم تدمير شوكتها العسكريه والاقتصاديه من قبل تحالف اسرائيل واميركا وبريطانيا انطلاقآ من قواعد  موجوده في دول عربيه ومن خلال بوارج منتشره في البحار  .

ان كسر شوكة ايران سوف يؤدي تلقائيآ الى انضواء العراق وسوريا تحت راية الحلفاء ليس حبآ في الغرب  ولكنه سيكون الامر الواقع الذي لا بديل عنه .

كل ذلك – ان حدث  – سيكون  ضرورة ملحه تحتمها  المرحله الحاليه من اجل محاصرة روسيا وقطع طرق الامداد عنها ، بحيث تصبح المنطقه العربيه وايران  عازله بين روسيا  والصين ، وتقلل فرص روسيا من الاستفادة من طرق التجارة العالميه .

الغرب ومنذ امد بعيد يخطط لعزل روسيا بقطع الطريق عنها من كافة الاتحاهات ، خصوصا ايران التي يجعل موقعها الاستراتيجي الروس في موقف حرج لا يحسدون عليه  .

لذا  فان اول خطوه سيقوم بها الغرب هو تحييد قوة ايران واعادتها الى القرن الخامس عشر او هذا على الاقل ما يخططون له ، بحيث لن تكون ايران قادره على مساعدة روسيا ولا بأي حال من الاحوال .

هذه الضربه في تقديري ليست بعيده بل قد تكون اقرب مما نتوقع ، ويتم الاعداد لها تارة  بالخفاء وتارة بالعلن وملامحها بدأت تظهر في الاجواء .

انا اجبار الغرب للعراق وسوريا بالخضوع لهم بعد كسر شوكة ايران  سوف يؤدي تلقائيآ الى انهاء حرب اليمن ويقوض قوة حزب الله في لبنان  ، وهذا من ضمن مخططات  اعدت مسبقآ تحت اسم ( العالم الجديد  new world order ) .

كعرب قد لا يصيبنا اذى  مباشر باستثناء بعض دول الخليج التي ستطلق عليها ايران القذائف للدفاع عن النفس ، وسينتج من تبعات هذه الحرب اثار  ملموسه على المنطقه وخسائر اقتصاديه لوقت طويل نسبيآ .

فالغرب يعد تحالفات اقليميه و يقول  ان منطقة الشرق الاوسط لا يمكن ان يحصل فيها استقرار طالما ايران تنشر قواتها في عده دول عربيه وتهدد ناقلات النفط من حين الى اخر ، وان امدادات النفط لا يمكن حمايتنا الا باجبار ايران على التقوقع داخل اراضيها .

العملية كلها كصيد عصفورين بحجر واحد لا اكثر ولا اقل ،وهذه مجرد تحليلات ولا تستند الى معلومات استخباراتيه.

فانتظروا اني معكم من المنتظرين.

Related posts

متى سيحزم الأسرى حقائبهم؟

أحمد أبو زهري

كازخستان وبلاد الفرص الضائعة!

daw daw

أميركيون يبشرون العالم : فيروس كورونا سيقتل نفسه!

daw daw