فبراير 22, 2024
اخر الاخبارالعراق والشام

وزير الخارجية السوري يستقبل السفير عبد الهادي ويؤكد موقف سوريا الثابت بدعم الشعب الفلسطيني

متابعة ورصد تلسكوب من سفيان احمد
استقبل وزير الخارجية السوري د. فيصل المقداد، اليوم الخميس، السفير أنور عبد الهادي مدير عام دائرة العلاقات العربية لمنظمة التحريرالفلسطينية في مقر وزارة الخارجية بالعاصمة السورية دمشق.
وفي بداية اللقاء أكد وزير الخارجية السوري بأن موقف سورية ثابت منذ عام 1948 ولم يتغير بدعم الشعب الفلسطيني.
وأدان المقداد دعم الولايات المتحدة الأمريكية لسياسة إسرائيل بالاستيطان والجرائم التي تمارسها ضد الإنسانية التي يرتكبها الاحتلال الإسرائيلي بحق الشعب الفلسطيني في الأراضي الفلسطينية.
وأضاف: بأن سوريا مع الشعب الفلسطيني ظالم أو مظلوم ولا سلام واستقرار بالشرق الأوسط دون إقامة الدولةالفلسطينية على خط الرابع من حزيران لعام 1967 وانسحاب اسرائيل من كافة الأراضي العربية المحتلة.
وايضا عبر وزير الخارجية السوري عن رفض سورية أي محاولات لتهجير سكان غزة إلى خارج مدنهم.
كما شدد المقداد على أهمية دعم ووقوف جميع الدول العربيةوالدول الصديقة إلى جانب الشعب الفلسطيني في حقه بالحرية والاستقلال وإدانة جرائم الكيان العنصري الصهيوني ليس في غزة وإنما في كامل الأراضي الفلسطينية المحتلة.
وبدوره استعرض السفير عبد الهادي خلال اللقاء الأوضاع الكارثية التي يعاني منها شعبنا بسبب العدوان الإسرائيلي المتواصل ضده لليوم 125على التوالي، وحدوث مجاعة في القطاع في ظل النقص الحاد بالماء والغذاء والأدوية.
وأيضا تطرق السفير عبد الهادي إلى تصاعد جرائم الاحتلال ومستوطنيه في الضفة الغربية من خلال الاقتحامات اليومية التي ترتكبها قوات الاحتلال للمدن والبلدات والمخيمات.
مضيفاً: إن نتنياهو يتعمد إطالةأمد الحرب على قطاع غزة لتحقيق مصالح سياسية وضمان بقائه في الحكم على حساب الدم الفلسطيني وتصفية القضية الفلسطينية.
كما ووضع السفير عبد الهادي وزير الخارجية السوري بصورة الحراك السياسي والدبلوماسي الذي يبذله الرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين والقيادة الفلسطينية مع الدول الشقيقة والصديقة لتحقيق الوقف الفوري والمستدام لوقف إطلاق النار وإدخال المساعدات الإنسانية والإغاثية والطبية.
بالإضافة وضع السفير عبد الهادي د. فيصل المقداد بصورة لقاء الرئيس محمود عباس مع وزير الخارجية الأمريكي، يوم أمس، والذي أكد خلاله على ضرورة الوقف الفوري للعدوان الإسرائيلي كما أكد على رفض التهجير القسري لأبناء شعبنا في قطاع غزة أو في الضفة الغربية بما فيها القدس.
كما أكد الرئيس محمود عباس خلال لقائه بلينكن بأن منظمة التحرير الفلسطينية باعتبارها الممثل الشرعي والوحيد مسؤولة عن كافة الأراضي الفلسطينية في الضفة وغزة وهي مسؤولة عن كل بقعة في أراضي دولة فلسطين.
وأشار السفير عبد الهادي على ضرورة عقد مؤتمر دولي للسلام تنطلق منه عملية سلام ذات مصداقية على أساس قرارات الشرعية الدولية وضمن إطار زمني محدد لانسحاب إسرائيل من الأراضي العربية المحتلة وإقامة الدولةالفلسطينية المستقلة.
وحضر اللقاء من الجانب السوري السيدحبيب عباس معاون وزير الخارجية السوري.

Related posts

عمان الأهلية تشارك في مؤتمر كيو أس لإعادة تصور التعليم

daw daw

اليمن: مجلس القيادة الرئاسي يعيّن اللواء شلال شايع رئيسا لجهاز مكافحة الإرهاب

daw daw

برعاية من هيئة تنشيط السياحة الأردن يستضيف فعاليات مؤتمر “droidcon” العالمية يناير المقبل المؤتمر سيستقبل 1000 مشارك مختص في برمجة أندرويد

daw daw