يونيو 14, 2024
اخر الاخبارتعليم وجامعات

محاضرة بعنوان ” كن جزءاً من الخبر ” في جامعة الإسراء

وكالة تليسكوب الاخبارية

استقبل معالي الأستاذ الدكتور محمد حامد رئيس جامعة الإسراء في مكتبه الإعلامية سولنج الراسي، رئيس قسم العلاقات العامة والاتصال المؤسسي في تلفزيون “الآن” فريق عمل “أخبار الآن”
وقدم معالي الأستاذ الدكتور محمد حامد خلال اللقاء نبذة عن مسيرة الجامعة ونشأتها وكلياتها وتخصصاتها ومراكزها العلمية وبرامجها التدريسـية ومشـاريعها البحثية وما تطرحه من تخصصات لمختلف الدرجات العلمية.
وأكد أن الجامعة تسعى الى تزويد الطلبة بالمهارات القيادية والمعارف اللازمة لمواءمة متطلبات سوق العمل المتجددة والمتغيرة لا سيما في ضوء ما نشهده من تطورات تكنولوجية، لتخرج الجامعة للوطن جيلاً قادرا على المعرفة والتمكين.
وأشار أن الطالب هو الركيزة الأساسية في مسيرتنا التعليمية، وان النجاح الذي يحققه الطالب هو محورنا الرئيسي، من خلال توفير بيئة تعليمية محفزة ومتطورة تساعد الطلبة على تطوير مهاراتهم وتحقيق أهدافهم الأكاديمية والمهنية.
من جهتها، قدمت الراسي، نبذه عن حملة “كن جزءاً من الخبر” التي تهدف إلى تشجيع الشباب على الانخراط في العمل الصحفي وتقديم الفرص للطلاب للانضمام إلى فريق “أخبار الآن” واكتساب الخبرات العملية.
وفي ذات السياق قدمت الراسي محاضرة بعنوان ” كن جزءاً من الخبر ” والتي تهدف الحملة مجموعة من الجامعات البارزة في عددٍ من الدول العربية، وتتيح للطلبة فرصة الانضمام إلى فريق “أخبار الآن” واكتساب خبرة مهنية رائدة في العمل الصحفي.

كما شملت فعاليات الحملة الإعلان عن مسابقة “كُن جزءاً من الخبر” ودعوة الطلاب للمشاركة فيها من خلال إعداد فيلمٍ وثائقيٍ حول موضوعٍ من اختيارهم، وسيحظى الفائز بالمرتبة الأولى بفرصة الانضمام للعمل عن بُعد إلى “أخبار الآن” وتعزيز مهاراته وخبرته العملية بالعمل مع فريقها الإعلاميِّ الرائد، كما سينال الفائزان بالمرتبتين الثانية والثالثة جوائز نقدية. وتم كذلك التعريف بـ “أخبار الآن” وما تقوم به من تغطيات خاصة والمحتوى الذي تقدمه في إطار إيمانها بأن القصة ملك الجميع ومن حق المتابعين معرفة ما يدور من حولهم، وبهدف بث الأمل والتفاؤل لدى الجمهور، ولاسيماً الشباب العربي، قصةً بقصة.

وقالت الراسي، يُسعدنا إطلاق حملة “كُن جزءاً من الخبر” في “جامعة الإسراء” في عمّان، بوصفها مؤسسة تعليمية رائدة في العالم العربي ذات إسهامات مشهودة في المجال الأكاديمي وتؤدِّي دوراً جوهرياً في تعزيز المسيرة المعرفية لأجيال المستقبل. ونتطلَّع قدماً للتحاور مع الطلاب والاستماع إلى آرائهم وإطلاعهم على مجالات العمل المختلفة التي تتيحها “أخبار الآن” والميزات المتنوعة التي تتيحها هذه الفرصة، والتي تشمل تعلم كيفية المشاركة في صناعة الخبر من مكان تواجدهم واكتساب خبرة عملية هامة بالعمل مع مؤسسة إعلامية رائدة، فضلاً عن العائد المادي المجزي، وتكتسب المحطة الأولى من الحملة أهميةً خاصةً، إذ أنَّها تتيح لنا التفاعل مع الشباب الأردني الموهوب الذي تمكَّن من التغلب على الظروف التي تحيط به وإبراز مواهبه وقدراته في جميع المجالات.

Related posts

عملية ما يسمى السلام والتمسك بأوهام حل الدولتين

الاردن : في احدى المدارس حضر المعلمون وغاب الطلاب … فما السبب؟؟

daw daw

وول ستريت جورنال: “إسرائيل” عازمة على اجتياح رفح واستقطاع 16% من أراضي قطاع غزة

daw daw